الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

  • س و ج.. السنكروترون يربط البحوث بالصناعة

    Rehab Abd Almohsen

    14/05/17


حول مشروعات السنكروترون، يحدثنا عماد عزيز، رئيس قسم أساليب تطوير المواد في مركز هيلمهولتز للمواد والطاقة في برلين، ويوضح أهميتها لدول العالم النامي، مشيرًا إلى أحد أكبر مشروعاتها في المنطقة.
 
أشعة السنكروترون هي نوع خاص من مسرِّعات الجسيمات لتصل إلى سرعة قريبة جدًّا من سرعة الضوء، ويمكن استخدامها في تطبيقات مختلفة تخدم حقول الطبّ وأبحاث الطاقة والبيئة والأبحاث العلميّة البحتة في الكيمياء والفيزياء، ما يخدم الإنسانية ويمنح الأمل في مستقبل أفضل للإقليم.
 
يشير عزيز -وهو أيضًا أستاذ في قسم الفيزياء بجامعة برلين الحرة- إلى أن تلك المشروعات تحتاج إلى موازنات ضخمة، وهي ليست حكرًا على الدول المتقدمة، كما أنها تجمع بين باحثين في مجالات وتخصصات مختلفة للوصول إلى هدف واحد، وهو ما يعطي دفعة قوية في مجال تقدم البحث العلمي وربطه بالصناعة بشكل قوي.
 
وختم عزيز حديثه بالإشارة إلى مشروع ’سيزامي‘ في الأردن، وهو مشروع ضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الأوسط SESAME’، موضحًا السبل المُثلى لإدارته وتشغيله.
 

هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع  SciDev.Net بإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.